Accessibility links

البنك المركزي الأميركي يبقي فائدة الاقتراض كما هي للعام الرابع على التوالي


أبقى مجلس محافظي البنك المركزي الأميركي على سعر فائدة الاقتراض بين البنوك أو القروض القصيرة الأجل على ما هي عليه لرابع مرة على التوالي لتستقر الفائدة عند خمسة وربع في المئة.
وأقر مجلس المحافظين في بيانه الصادر ظهر الثلاثاء بأن الكساد الذي يعاني منه قطاع العقارات كبير ومؤثر.
وكان المجلس قد أوقف سلسلة من الزيادات التي استمرت أكثر من عامين في أغسطس/آب الماضي، وفضل أن يبقي الفائدة ثابتة في هذه المرحلة كي يقضي على خطر الكساد والتضخم.
وتؤثر الفائدة القصيرة الأجل على المستهلك الأميركي بشكل مباشر إذ إنها مربوطة بفائدة قروض العقارات والسيارات والائتمان، بشكل مباشر.
XS
SM
MD
LG