Accessibility links

logo-print

كرزاي يندد بالغارات التي تشنها القوات الأجنبية وتوقع ضحايا بين المدنيين


ندد الرئيس الأفغاني حميد كرزاي بالغارات التي تشنها القوات الأجنبية وتوقع ضحايا بين المدنيين، ولفت خلال اجتماع مع قادة قوات حلف الأطلسي وسفراء غربيين في بلاده إلى حالة الغضب العارم بسبب تكاثر عدد القتلى المدنيين.
وكانت قوات التحالف قد أعلنت أن أربعة رجال يعتقد أنهم إرهابيون وشابة في 13 من عمرها قتلوا في عملية شنتها القوات في شرقي أفغانستان.
من ناحية أخرى، قتل ثمانية أشخاص في هجوم انتحاري استهدف حاكم إقليم هلمند في جنوب أفغانستان. ولكن المسؤولين في الشرطة قالوا إن الحاكم نجا من الهجوم.
هذا وأعلنت القوات التي تقودها الولايات المتحدة في أفغانستان أنها قتلت أربعة أشخاص على الأقل في غارة في إقليم خوست جنوب شرق البلاد حيث تنشط عناصر الطالبان.
على صعيد آخر، دعت منظمة هيومن رايتس ووتش السلطات الأفغانية إلى تشكيل محكمة خاصة لمحاكمة المسؤولين عن جرائم الحرب والذين يشغل بعضهم حاليا مناصب عالية في الحكومة.
وقالت المنظمة إنه يجب تشكيل هذه المحكمة من قضاة أفغان ودوليين للنظر في الجرائم التي ارتكبت في عهد النظام الشيوعي والحرب الأهلية ونظام حركة طالبان.
وأضافت المنظمة أن الحكومة الأفغانية والأمم المتحدة والأسرة الدولية تعتمد منذ خمس سنوات سياسة غير منتجة بالاعتماد على مجرمي الحرب ومنتهكي حقوق الإنسان ومهربي المخدرات بدلا من ملاحقتهم أمام القضاء.
XS
SM
MD
LG