Accessibility links

هنية في الخرطوم في سياق جولته الأولى منذ تسلمه مهامه بهدف تدعيم علاقاته في المنطقة


أعلن رئيس الحكومة الفلسطينية إسماعيل هنية الأربعاء في الخرطوم أن السلطات السودانية وعدت بتقديم 10 ملايين دولار كمساعدة طارئة للسماح لحكومته بمواجهة الحصار الغربي. والتقى رئيس الحكومة الفلسطينية الرئيس السوداني عمر البشير مساء الثلاثاء.

وتباحث الرجلان في سبل وضع الوعود التي قطعت خلال القمة العربية في الخرطوم حيز التنفيذ لجهة تقديم 55 مليون دولار من المساعدات الشهريةللفلسطينيين، حسبما أوضح هنية.

وكانت جامعة الدول العربية اجتمعت على مستوى القمة في الخرطوم في مارس/ آذارالماضي، وقررت تجديد العمل بالمساعدة الشاملة الشهرية للدول الأعضاء التي حددتها قمة الجزائر في 2005 بـ55 مليون دولار.

ويقوم رئيس الحكومة الفلسطينية بجولته الاولى منذ تسلمه مهامه في مارس /آذار، بهدف تدعيم علاقاته في المنطقة، في حين توقفت السلطة الفلسطينية عن دفع رواتب موظفيها.


ولم يتلق الموظفون الفلسطينيون رواتبهم منذ اوقفت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي مساعداتهما للحكومة الفلسطينية إثر فوز حركة حماس في الانتخابات التشريعية في يناير/كانون الثاني الفائت.

وكان هنية قد أعلن الاثنين أن إيران وعدت بتقديم مساعدة للفلسطينيين بقيمة 250 مليون دولار.

وجاءت هذه الجولة بعد فشل المفاوضات بين حركة حماس والرئيس الفلسطيني محمود عباس حول تشكيل حكومة وحدة وطنية يمكن أن تسمح برفع الحصار وإعادة وصول المساعدات إلى الفلسطينيين.
XS
SM
MD
LG