Accessibility links

علماء يعثرون على هيكل لديناصور في القطب الجنوبي


أعلن علماء من الولايات المتحدة والأرجنتين عن عثورهم على هيكل أحفوري لنوع من الديناصورات البحرية المنقرضة يطلق عليه اسم البلصور عاش منذ نحو 70 مليون عام في القطب الجنوبي.

وقالت مؤسسة العلوم القومية الأميركية في بيان البقايا الاحفورية هي واحدة من أكثر هياكل البلصور اكتمالا التي عثر عليها حتى الان ويعتقد أنها أوضح هيكل أحفوري عثر عليه قط في القارة القطبية الجنوبية.

وذكرت المؤسسة الأميركية في بيان مشترك مع المعهد الأرجنتيني لأبحاث القطب الجنوبي الذي شارك في تمويل المشروع ان البلصور وله عنق طويل كان يسبح في المحيط الجنوبي حين كانت الأرض أكثر دفئا مما هي عليه الآن.

ويصل طول الهيكل المكتشف وهو لبلصور صغير إلى نحو متر ونصف المتر ويزداد هذا إلى ستة أمثال بالنسبة للبلصور الكبير.

وجاء في البيان إن الباحثين يتكهنون بان ثورات بركانية مماثلة للثورة الهائلة لبركان جبل سانت هيلينا في واشنطن عام 1980 قد تكون سبب القضاء على البلصور.

ويعتقد العلماء ان المنطقة التي عثر فيها على الهيكل الاحفوري وبقايا اخرى من البلصور ربما كانت منطقة ضحلة اعتاد البلصور ان يلد فيها وهي منطقة يظل فيها الصغار إلى ان يكبروا ويصبحوا قادرين على السباحة في المحيطات المفتوحة.
وقال البيان إن العثور على الهيكل الاحفوري وانتشاله من جزيرة فيجا في القطب الجنوبي كان مهمة صعبة بسبب الطقس الجليدي والرياح التي تبلغ سرعتها 113 كيلومترا في الساعة.
XS
SM
MD
LG