Accessibility links

logo-print

وزارة الثقافة التونسية تسمح بعرض مسرحية عن الإستقلال


سمحت وزارة الثقافة التونسية أخيرا بعرض مسرحية تؤرخ لخمسين عاما من استقلال تونس عن فرنسا بعد منع دام خمسة أشهر.

وكانت لجنة التوجيه التي تمنح تأشيرة العروض المسرحية قد طالبت بحذف أسماء وتواريخ وعدة ألفاظ من المسرحية للسماح بعرضها. كما طالبت بحذف مقاطع ذكر فيها اسم زعيم القاعدة أسامة بن لادن وقائد جماعته السابق في العراق أبو مصعب الزرقاوي الذي قتل هذا العام في غارة أميركية.

وقال فاضل الجعايبي مخرج مسرحية "خمسون" لرويترز إن وزير الثقافة سمح بعرض مسرحيته بعد خمسة اشهر من منعها من العرض في تونس ولم يتم إدخال تعديلات عليها باستثناء حذف كلمة واحدة.

وأثار عدم السماح بعرض مسرحية "خمسون" ،الا في حال إدخال تعديلات، جدلا واسعا في الساحة الثقافية والسياسية في البلاد واحتج عشرات المثقفين للسماح بعرض هذه المسرحية وعدم تقييد حرية التعبير. كما ناقش نواب في البرلمان التونسي المسألة وطالبوا وزير الثقافة بالسماح بعرض المسرحية.

وتنبش مسرحية "خمسون "في حقب زمنية مختلفة منذ استقلال تونس عام 1956 من بينها طرق معالجة زحف الفكر الاسلامي المتطرف.

ولاقت المسرحية اشادة واسعة عند عرضها في اليابان وفرنسا. ويشارك في المسرحية التي عرضت في مسرح اوديون الشهير بالعاصمة الفرنسية باريس في يونيو حزيران الماضي نخبة من الممثلين التونسيين أبرزهم النجمة جليلة بكار كاتبة النص.

XS
SM
MD
LG