Accessibility links

الأمير وليام يتخرج من أكاديمية ساندهرست العسكرية


تخرج الأمير وليام الثاني في ترتيب اعتلاء العرش البريطاني بعد والده الأمير تشارلز من أكاديمية ساندهرست الملكية العسكرية في حفل ترأسته جدته الملكة إليزابيث الثانية.

وكان وليام (24 عاما) ضمن دفعة من 227 طالبا بينهم 35 امرأة تخرجوا الجمعة من هذه الأكاديمية الراقية الواقعة في جنوب غرب لندن.

وبعد قداس، قدم الطلاب المتخرجون وبينهم الأمير وليام عرضا عسكريا بحضور صديقته كايت ميدلتون ووالده الأمير تشارلز وزوجته كاميلا.
وتتوقع الصحف الشعبية البريطانية أن تعلن قريبا خطوبة كايت ووليام.

وتوجهت الملكة إلى الطلاب لتهنئتهم مشيرة إلى أنهم جميعا أشخاص مميزون وأنها تتوقع بان يخدموا بلادهم مستقبلا على أكمل وجه.

وسيحمل وليام على رتبة ملازم على أن يتولى قيادة دورية استطلاع لمدة أربعة أشهر قبل الانخراط في صفوف سلاح الجو الملكي والبحرية الملكية.
وقال زملاؤه انه باستثناء اهتمام الصحافة الكبيرة بوليام كان طالبا كسائر الطلاب في الأكاديمية.

وكان الشقيق الأصغر لوليام هاري تخرج في نيسان/ابريل من هذه الأكاديمية لكنه لم يحضر الحفل.
وكان الأمير وليام تحدث في الماضي عن رغبته في الخدمة في المناطق التي تشهد نزاعات إلا انه من المستبعد أن يكون يوما على خط الجبهة لأنه قد يعتلي عرش بريطانيا.

ويأتي الحفل غداة نشر نتائج التحقيق الذي آجرته الشرطة البريطانية (سكتلنديارد) حول وفاة الأميرة ديانا والدة الأميرين وليام وهاري والتي استبعدت فيها فرضية المؤامرة.
ووضعت الشرطة البريطانية الخميس حدا للشائعات التي تحدثت عن وجود مؤامرة وراء مصرع الأميرة ديانا في حادث سيارة في باريس في 1997 وأكدت أنها قضت في حادث مفجع نتيجة قيادة السائق السيارة بسرعة فائقة هربا من المصورين.
XS
SM
MD
LG