Accessibility links

قوات الأطلسي تشن هجوما على موقع لحركة طالبان في افغانستان وتقتل عددا من قادة الحركة


صرح حاكم ولاية قندهار المضطربة الاحد أن غارة جوية شنتها القوات التي يقودها حلف شمال الاطلسي على جنوب افغانستان هذا الاسبوع أدت الى مقتل نحو 30 مقاتلا من طالبان من بينهم عدد من القادة . وقصفت طائرات تابعة للقوة الدولية للمساعدة في ارساء الامن في افغانستان - ايساف معسكرا يستخدم موقعا لقيادة طالبان في منطقة بانجواي في ولاية قندهار المضطربة الاربعاء. الا ان التحالف لم يكشف عن معلومات حول الضحايا وقال انه يعمل على تقييم اعدادها. وذكر حاكم قندهار أسد الله خالد في مؤتمر صحافي الاحد بعد اربعة ايام من الغارة طبقا للتقارير الاستخباراتية ان القادة المحليين الملا عبد الوالي والملا شير جان والقائد الملا عبد النافع كانوا من بين قتلى الغارة الثلاثين.
وشن مئات من قوات ايساف تدعمهم قوات الامن الافغانية هذا الاسبوع عملية واسعة في بانجواي، معقل طالبان المعروف الذي خاضت فيه القوات في منتصف سبتمبر/ ايلول عملية "ميدوزا" الواسعة التي قتل فيها اكثر من الف مسلح. وتشن قوات ايساف عملية "صقر القمة" بمشاركة جنود من بريطانيا والدنمارك واستونيا في امتداد لعملية ميدوزا.
XS
SM
MD
LG