Accessibility links

القضاء الليبي يصدر الثلاثاء قراره في قضية المتهمين بحقن اطفال ليبيين بفيروس الايدز


يصدر القضاء الليبي الثلاثاء قراره في قضية الممرضات البلغاريات الخمس والطبيب الفلسطيني المتهمين بحقن اطفال ليبيين عمدا بفيروس الايدز والتي تتابعها الدول الاوروبية باهتمام وتطالب بالافراج عن الممرضات. وكان المدعي العام طلب في 29 اغسطس /اب حكم الاعدام في حق المتهمين الستة المعتقلين منذ فبراير/شباط1999 . وصدر اخر نداء للافراج عنهم في الرابع عشر من نوفمبر/ تشرين الثاني عن وزير الخارجية الالماني فرانك فالتر شتاينماير خلال زيارة الى طرابلس. واعلن الوزير الالماني حينذاك بعد محادثات مع نظيره الليبي عبد الرحمن شلقم "حاولت مجددا اقناع المسؤولين هنا انه يجب تسوية المشكلة. وآمل حقا في اتخاذ قرار يؤدي الى الافراج عن الممرضات البلغاريات والطبيب الفلسطيني". واضاف ان هذه المشكلة تعرقل تطور علاقات ليبيا ليس بالمانيا فحسب بل الاتحاد الاوروبي ايضا . كذلك دعا الاتحاد الاوروبي الى الافراج عن المعتقلين في حين دان مجلس اوروبا انتهاك حقوق الدفاع. ويشتبه في ان الممرضات والطبيب تسببوا في عدوى 426 طفلا ليبيا، توفي 52 منهم، بفيروس الايدز في مستشفى بنغازي لكن المتهمين يدفعون جميعا ببراءتهم.
XS
SM
MD
LG