Accessibility links

logo-print

معارضة روسية لإدراج سفر الخبراء النوويين في العقوبات المنوي فرضها على إيران


قال سفير روسيا لدى الأمم المتحدة فيتالي شوركين إن بلاده ما زالت تعارض إدراج سفر الخبراء الإيرانيين النوويين في العقوبات التي تنوي الأمم المتحدة فرضها على إيران.
ولفت شوركين إلى أن منع السفر لا يتمشى مع العقوبات وأنه ليس ضروريا.
وذكر شوركين باتفاق موسكو حول العلاقات الاقتصادية الوثيقة مع طهران الذي يحول دون فرض عقوبات مالية مرتبطة بالبرنامج النووي الإيراني. في المقابل، اعتبر مندوب الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة أليخاندرو وولف أن منع السفر هو عنصر مهم في القرار الذي يتم تداوله.
بدوره، قال مساعد وزيرة الخارجية الأميركية نيكولاس بيرنز إن مجلس الأمن الدولي سيتبنى فرض عقوبات على إيران خلال أيام ردا على رفض طهران تعليق أنشطة تخصيب اليورانيوم الخاصة بها.
وقال بيرنز إن الدول الخمس الكبرى إضافة إلى ألمانيا تقترب من الموافقة على نص قرار في مجلس الأمن حول فرض تلك العقوبات.
تجدر الإشارة إلى أن الولايات المتحدة وألمانيا وفرنسا وبريطانيا يقودون جهودا دولية ساعية لوقف طموحات التسلح النووي الإيرانية.
يذكر أن الصين وروسيا عارضتا فرض عقوبات على طهران لفترة طويلة، إلا أنها وافقت قبل أيام على فرض عقوبات محدودة تستهدف فقط أنشطتها النووية.
وقد التقى ممثلو الدول الست الاثنين لمدة ساعتين وقرروا عقد اجتماع آخر غدا الثلاثاء.
XS
SM
MD
LG