Accessibility links

logo-print

وزارة الدفاع العراقية تنشر 20 ألف عنصر أمني في بغداد الشهر المقبل


أعلنت مصادر عراقية عن عزم الحكومة نشر 20 ألف عنصر أمني في بغداد الشهر المقبل فيما تدرس وزارة الدفاع كيفية مواجهة عمليات الاختطاف.
وعلى صعيد آخر، قال مسؤول في وزارة الداخلية العراقية العميد عبد الكريم خلف إن قوة من وزارة الداخلية تساندها القوات متعددة الجنسيات اعتقلت الثلاثاء مجموعة من المطلوبين في محطة كهرباء الدورة.
وأشار خلف إلى أن عملية الاعتقال تمت بسلاسة، موضحا أن المعتقلين مطلوبون بسبب جرائم إرهابية.
من ناحية أخرى، أعدمت السلطات العراقية 13 رجلا شنقا الثلاثاء عقب إدانتهم بعمليات قتل وخطف.
وقال وكيل وزير العدل العراقي بوشو إبراهيم إن الأحكام نفذت عقب مصادقة محكمة الاستئناف والرئاسة العراقية عليه.
وأضاف إبراهيم أن من بين الذين نفذت فيهم عقوبة الإعدام إرهابيين ومجرمين مدانين في عمليات خطف وقتل إضافة إلى التخطيط لعمليات اغتيال في عدة محافظات عراقية.
على صعيد تدريب قوات الأمن العراقية، قال الجنرال مارتن دمبسي قائد وحدة الأمن في القوة متعددة الجنسيات في العراق إن رئيس الوزراء نوري المالكي يريد الانتهاء من عملية التدريب بأسرع وقت ممكن كي تتمكن من السيطرة على الوضع.
وفي مؤتمر صحافي من بغداد عبر طريق الأقمار الاصطناعية، وقال دمبسي: "من المهم أن نشير إلى أن برنامج تدريب القوات العراقية هو برنامج رئيس الوزراء نوري المالكي ويموله بالكامل والقوات الأميركية تساعده، في هذا الإطار عقدت الحكومة العراقية الأسبوع الماضي صفقة عسكرية مع الولايات المتحدة بملغ يزيد عن 1.5 مليار دولار وأهمية ذلك أنه دليل على أن الوزراء المعنيين بالأمن بدأوا يتحملون المسؤوليات المالية لتجهيز قواتهم".
وتعهد الجنرال ديمبسي بدعم القوات العراقية طالما دعمت نفسها هي أولا ولم تتخل عن تصميمها في الحفاظ على العراق.
XS
SM
MD
LG