Accessibility links

logo-print

الأكثرية النيابية في لبنان تتهم الرئيس اميل لحود بخرق الدستور


باشرت الأكثرية النيابية في لبنان بتوقيع عريضة نيابية تتهم رئيس الجمهورية اللبنانية إميل لحود بخرق المادة 41 من الدستور لرفضه توقيع مرسوم حكومي يدعو إلى إجراء انتخابات نيابية فرعية لملء المقعد الذي شغر باغتيال النائب والوزير بيار الجميل.وسيطالب نواب الأكثرية رئيس المجلس النيابي اللبناني نبيه بري بممارسة المجلس صلاحياته وبفصل موقعه كرئيس للبرلمان عن قيادته لحركة أمل، خصوصاً فيما يتعلق بالمحكمة ذات الطابع الدولي قبل انتهاء العقد العادي للمجلس نهاية العام الجاري.
من جهة أخرى، استأنف الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى مساء أمس الثلاثاء الجولة الثالثة من محادثاته في بيروت لحل الأزمة السياسية المتصاعدة بين المعارضة والأكثرية النيابية.
المزيد عن زيارة موسى إلى بيروت في هذا التقرير:
XS
SM
MD
LG