Accessibility links

logo-print

شنغهاي تجند متطوعين لتعليم الصينيين الابتسامة


قررت مدينة شنغهاي إطلاق حملة لحث مواطنيها على الإبتسامة قبل المعرض العالمي الذي سيقام 2010 وجندت لهذا الغرض "متطوعين مبتسمين" من أجل أن تظهر المدينة في أفضل صورها امام ضيوفها الأجانب.

وقالت صحيفة تشاينا ديلي الاثنين إن 40 طالبا جامعيا تطوعوا للابتسام في وجه الناس في الأماكن العامة بعد أن أوضحت دراسة لاحدى شركات صناعة العلكة ان اثنين بالمئة فقط من الشعب الصيني يبتسمون في وجه الغرباء. وقال تشو شياوهونج قائد الفريق للصحيفة "نطلب من جميع الاعضاء التدرب على الابتسام في المنزل... نبتسم امام المراة لمعرفة ما إذا كانت ابتسامتنا مقبولة. لا نبتسم فقط بأفواهنا بل بأعيننا ايضا."

وقامت المجموعة بأول "مهمة ابتسام" يوم السبت في مسرح محلي حيث ابتسموا في وجه رواد المسرح وعرضوا تقديم أي مساعدة لهم. وقال تشو إن فريق المبتسمين سوف يقوم بضم افراد جدد وستنتشر الفرق أثناء المعرض الذي تعتبره حكومة شنغهاي بمثابة علامة على وصول المدينة التي تحظى برواج اقتصادي كبير الى درجة عالية من التطور.

وقوبلت محاولات لاضفاء حالة من الدفء على العلاقات بين الغرباء في الصين بردود أفعال متباينة. ففي شهر أكتوبر تشرين الأول احتجزت الشرطة متطوعين كانوا "يحتضنون مجانا" أشخاصا في شارع تسوق مزدحم في بكين.

XS
SM
MD
LG