Accessibility links

logo-print

القرآن واحد من أكثر الكتب مبيعا في الدنمارك



اصبح القرآن المترجم إلى اللغة الدنماركية يحتل المرتبة الثانية لافضل مبيعات الكتب الادبية المتخصصة في الدنمارك حيث أقبل العديد من الدنماركيين على شراءه بدافع الفضول والرغبة في معرفة الدين الإسلامي.

وافادت صحيفة "كريستيلغ داغلبلادت" المسيحية اليوم الاربعاء ان القرآن اصبح هدية مطلوبة لعيد الميلاد في الدنمارك بسبب اهتمام الدنماركيين المتزايد بالكتاب المقدس للمسلمين.

وبيعت خلال شهر حوالى خمسة الاف نسخة من الترجمة الجديدة للقرآن الى الدنماركية، اي نصف اول طبعة من هذا الكتاب المقدس التي اصدرتها دار فاندكونستن.

ويفسر الخبير في الدين الاسلامي يورغن باك سيمونسن اهتمام القراء هذا بقضية الرسوم الكاريكاتورية المثيرة للجدل التي تناولت النبي محمد.

وهذه الرسوم التي نشرتها في سبتمبر /ايلول2005 اكبر صحيفة دنماركية "يلاندس بوستن" واعادت صحف اخرى في العالم نشرها، اثارت موجة غضب في شباط/فبراير واذار/مارس 2006 وحملة احتجاج وعنف ضد الدنمارك.

ورأى الباحث في صحيفة "كريستيلغ داغلبلادت" انه لا يمكن قراءة صحيفة او الاستماع الى اذاعة او مشاهدة التلفزيون الا وكان هناك ذكر للاسلام والمسلمين. وهذا يفسر الرغبة في الاطلاع على ما يتضمنه القرآن.

XS
SM
MD
LG