Accessibility links

نقل مخيمات لاجئي دارفور إلى داخل تشاد لأسباب أمنية


تدرس المفوضة العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إمكانية نقل مخيماتها التي تأوي 230 ألف لاجئ سوداني من دارفور من شرق تشاد إلى داخلها لدواع أمنية.
وشدد المفوض السامي للاجئين انطونيو غوتيريس في زيارته للعاصمة التشادية انجامينا على أهمية العملية أمنيا، مشيراً إلى التحديات الميدانية الكبيرة التي ستواجه تنفيذها.

وأضاف غوتيرس أن هناك فريقا مشتركا من الحكومة التشادية وبرنامج الغذاء العالمي ومن المفوضية العليا لشؤون اللاجئين قام بزيارة أولية إلى الأماكن المحتملة التي يمكن أن يُنقلَ إليها اللاجئون.
وقد تدهور الوضع الأمني في شرق تشاد بشكل كبير منذ عدة أشهر حيث تحولت المنطقة مسرحا لمعارك بين المتمردين التشاديين والقوات الحكومية، ولأعمال عنف طائفية وهجمات لمسلحين قادمين من السودان.
XS
SM
MD
LG