Accessibility links

قرصان سعودي ينشر تفاصيل 400 ألف بطاقة اعتماد إسرائيلية


أعلنت الإذاعة العسكرية الإسرائيلية نقلا عن شركات بطاقات الائتمان أنه تم نشر تفاصيل ستة آلاف وخمسين بطاقة ائتمانية إضافية على الانترنت على يد قرصان معلوماتية قال إنه سعودي.

وكان الهاكر قد أعلن الاثنين أنه نشر تفاصيل 400 ألف بطاقة ائتمانية يملكها إسرائيليون بينما قالت شركات الائتمان إن 14 ألف بطاقة فقط تضررت بهذا العمل.

وقال قرصان المعلوماتية في بيان وضع على عدد من المواقع الالكترونية "مرحبا. أوكس عمر من اكبر مجموعة هاكرز وهابية في السعودية".

وأضاف "نحن هاكرز سعوديون مجهولون قررنا أن ننشر الجزء الأول من التفاصيل التي نملكها عن إسرائيل".

وقادت الروابط في البيان إلى مواقع الكترونية تتضمن معلومات عن بطاقات ائتمانية إسرائيلية بالإضافة إلى بطاقات استخدمت لشراء بضائع من مواقع "يهودية" التي تستخدم للتبرع "لحاخامات إسرائيليين صهاينة".

من جهته، قال يورام هاكوهين المسؤول في وزارة العدل الإسرائيلية للإذاعة "لست قلقا من بطاقات الائتمان بل ما يقلقني هو حقيقة أنه تم كشف المعلومات المتعلقة بالأشخاص مثل عناوينهم الالكترونية وكلمات مرورهم وأرقام هوياتهم".

واعترف المسؤول بأنه سيكون "من الصعب العثور على القراصنة الذين يقفون وراء هذه الهجمات إذا كانوا يتخذون الاحتياطات اللازمة".

وتحدث عن إمكانية أن تلجأ إسرائيل إلى الانتربول.

وحاول وزير العلوم دانيال هيرشكوفيتز في حديث للإذاعة العامة طمأنة الإسرائيليين. وقال إن إسرائيل "تمتلك قدرات من بين الأفضل في العالم لمواجهة هجمات الكمبيوتر".

وكانت مجموعة قراصنة معلوماتية قد أعلنت في نوفمبر/تشرين الثاني، أنها شنت هجمات الكترونية وتمكنت من شل مواقع الانترنت العامة التابعة للجيش الإسرائيلي وجهاز المخابرات الموساد وجهاز الأمن الداخلي شين بت.

وأشار القراصنة إلى أنهم قاموا بهذه الخطوة ردا على توقيف إسرائيل قاربين مؤيدين للفلسطينيين كانا يحاولان كسر الحصار البحري المفروض على قطاع غزة.

XS
SM
MD
LG