Accessibility links

مجلس الأمن الدولي يوافق بالإجماع على قرار فرض عقوبات على طهران بسبب أنشطتها النووية


فرض مجلس الأمن الدولي السبت عقوبات على إيران تطال برامجها النووية والبالستية بسبب رفضها تعليق أنشطتها النووية المثيرة للجدل.

وقرر المجلس بمقتضى قرار صوت عليه بإجماع الأعضاء الـ15في مجلس الأمن وحمل الرقم 1737، أن على إيران تعليق كافة نشاطاتها النووية الحساسة في مجال الانتشار النووي، بطريقة يمكن للوكالة الدولية للطاقة الذرية التحقق منها.

كما قرر أن على كافة الدول أن تمتنع عن تسليم إيران أو بيعها أو تحويل إليها مباشرة أو بصورة غير مباشرة أي معدات أو تجهيزات أو تكنولوجيا يمكن أن تسهم في نشاطات إيران في المجالين النووي والبالستي الحساسين.

ويحدد القرار هذه الأنشطة حصرا بـ"تخصيب اليورانيوم وإعادة المعالجة، والمشاريع المرتبطة بالمحركات العاملة بالمياه الثقيلة وتطوير صواريخ معدة لحمل رؤوس نووية."

وفي هذا القرار الصادر بعد شهرين من المفاوضات الحثيثة بين الدول الغربية من جهة وروسيا والصين من جهة ثانية، يحظر المجلس أيضا إمداد إيران بأي مساعدة أو تدريب تقني أو دعم مالي أو استثمار أو خدمات مالية أو أي تحويل لموارد أو خدمات مرتبطة بهذه البرامج.

كما يفرض تجميد الموجودات والأصول المالية في الخارج الخاصة بـ12 مواطنا إيرانيا و11 كيانا على علاقة مباشرة بالبرامج النووية والبالستية الإيرانية، وترد أسماؤهم في ملحق للقرار.
XS
SM
MD
LG