Accessibility links

logo-print

السودان يعلن أنه رد بالإيجاب على كوفي عنان فيما يتعلق بأقليم دارفور


أعلن السودان الاحد أنه رد بشكل إيجابي على طلب الأمين العام للامم المتحدة كوفي عنان حول عملية لحفظ السلام بين المنظمة الدولية والاتحاد الافريقي في إقليم دارفور، الواقع غرب البلاد والذي يشهد حربا اهلية.


وقال الصادق المقلي مدير إدارة السلام بوزارة الخارجية السودانية إنه من غير الممكن حاليا الكشف عن فحوى الرسالة قبل أن تصل إلى وجهتها الرئيسية الأمين العام للأمم المتحدة في نيويورك.


وأضاف قائلا إن رد الحكومة على خطاب عنان هو رد ايجابي وفيه نجاح للحكومة السودانية ومن شأنه أن يمهد الطريق من خلال دعم الأمم المتحدة لقوات الاتحاد الافريقي لحل الصراع في دارفور ودعم العملية السلمية.

واوضح المقلي كما نقلت عنه وكالة الانباء السودانية الرسمية ، أنه سلم السبت هذا الرد إلى موفد عنان الموريتاني احمد ولد عبدالله الذي زار الخرطوم لينال موافقة الحكومة السودانية على نشر قوة مشتركة من الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي في دارفور.
ويحرص عنان على تحقيق تقدم في هذا الملف قبل ان يغادر منصبه في بداية عام 2007، وذلك لتسهيل ايجاد حل في هذه المنطقة من السودان التي أدت الحرب فيها إلى مقتل نحو 200 الف شخص ومليوني مشرد خلال نحو أربعة أعوام، طبقا لإحصاءات ترفضها الخرطوم.

XS
SM
MD
LG