Accessibility links

logo-print

مايكروسوفت تحذر من استغلال قراصنة الكمبيوتر لثلاث ثغرات في برنامج الورد


حذرت شركة مايكروسوفت عملاقة البرمجيات فى العالم من قيام قراصنة الكمبيوتر بتوزيع نسخ من برنامجها "ورد" لمعالجة النصوص والكلمات تحتوي على ثلاثة فيروسات قد يتمكنون عن طريقها من السيطرة على الاجهزة التي يثبت عليها البرنامج.

وأشارت الشركة إلى أن قراصنة الكمبيوتر يعدون ثلاثة فيروسات لإدماجها في مستندات وورد بهدف إلحاق الضرر بأجهزة الكمبيوتر للمستخدمين، وتم اكتشاف تلك الفيروسات الثلاث منذ بضعة أسابيع، بينما يستخدم قراصنة المعلومات اثنين منها بالفعل.

وتم اكتشاف ثغرات أمنية في برنامج "وورد" إصدارات 2000، و2002، و 2003، و "وورد فيو وار" 2003، "وورد" 2004 الخاص بأجهزة "ماك"، و"وورد في إكس" الخاص بـ"ماك"، و برنامج "ووركس" 2004، و2005، و 2006.

وتتيح هذه الثغرات، لهؤلاء القراصنة إيجاد مستندات تعمل على سرقة المعلومات أو السيطرة على الجهاز عند فتحه، إلا أن المستخدم لا يمكن أن يقع ضحية لأي من تلك الفيروسات الثلاث إلا إذا فتح مستند ورد مصابا.

وتنصح الشركة المستخدمين بعدم فتح أي ملحق غير مطلوب يأتي مع رسالة سواء كان المصدر معروفاً أم غير معروف، ومن المنتظر أن تقوم مايكروسوفت بإصدار ملحقات برمجية لسد الثغرات في برنامج "وورد" حيث تقوم الآن بفحصها ومسبباتها.
XS
SM
MD
LG