Accessibility links

logo-print

تأثير جينات الأم على نمو دماغ الجنين

  • Nasser Munir

أكدت دراسة قام بها باحثون فرنسيون أن المورث الجيني للأم يؤثر مباشرة اثناء فترة الحمل على النمو الطبيعي للجنين وخصوصا على دماغه.
وقال جاك ماليه المسؤول عن الدراسة التي نشرت نتائجها في الآونة الأخيرة في تقارير أكاديمية العلوم الاميركية لوكالة الأنباء الفرنسية أن "هذا الاكتشاف سيساهم في فهم التوحد والإضطراب في النمو أو أعراض اضطراب الامعاء الذي يصيب 20 بالمئة من السكان".
فاثناء الحمل ينقل كل من الأب والأم قسما من موروثهما الجيني، لكن تأثير الأم الذي اكتشفه العلماء ينقل مباشرة إلى الجنين بمعزل عن الجينات أو المورثات التي يكتسبها من الوالدين.
وللمرة الأولى اثبت الباحثون الدور الحاسم لمادة السيروتونين لدى الأم على نمو الجنين وبخاصة على دماغه ولكن ايضا على قلبه وجهازه الهضمي.
لذلك فان مادة السيروتونين تدخل في مسارات مختلفة مثل تنظيم دورة الاستيقاظ والنوم وضبط حرارة الجسم وضغط الشرايين وتناول الغذاء والسلوك الجنسي او الأمومي.
ولم يلاحظ حتى الآن لدى الثدييات خاصة قبل الثلث الأخير من فترة الحمل مطلقا انتاج الجنين نفسه مادة السيروتونين الموجودة عادة في الدماغ والدم والامعاء.
وقد أظهر فريق ماليه وفرنسين كوتيه (من المختبر الجيني في جامعة باريس 6) أنه في المراحل الجنينية الأولى تأتي مادة السيروتونين من الأم.
ولاثبات ذلك استخدم الباحثون فئرانا معدلة جينيا. وقد حرم بعضها خصوصا من مورثة "تي بي اتش1" المسؤولة بنسبة 95 بالمئة عن انتاج السيروتونين المنقولة بواسطة الدم ثم قاموا بعد ذلك بتلقيحات جينية لتكاثر الحيوانات.
وبينت النتائج ان عنصرا واحدا يهيمن وهو مستوى دم الأم في السيروتونين.
ففي حال هبوطه تظهر تشوهات في الهندسة الدماغية لدى المواليد الجدد مهما كانت قدرتهم الذاتية (الطبيعية او الضعيفة) على انتاج هذه المادة، ويقل حجمهم بنسبة 15بالمئة أو 30بالمئة قياسا إلى اولئك الذي يولدون من امهات مستوى السيروتونين لديهن طبيعي.
وعلى العكس فاذا كان المستوى لدى الام طبيعيا فان الجنين ينمو بشكل طبيعي.
ويبدو أن تأثير الأب في هذا المجال معدوما.
ويرى الباحثون أن ذلك يعتبر "اول مثال لدى الثدييات على حلول جينة من الأم مكان جينة الجنين".
وقال جاك ماليه إن "هذا التفاعل بين الأم والطفل يطرح مسألة الذين يولدون قبل أوانهم وسيتعين دراسة نسبة السيروتونين بعناية لدى الأم واحتمال مفعول الادوية مثل المهدئات التي تؤثر على هذه المادة".
وأضاف "نعلم أن النساء اللواتي يعالجن خلال فترة الحمل بادوية لتبديل نسبة السيروتونين وضعن اطفالا يعانون من اضطرابات قلبية".
ولفت النظر إلى ضرورة ايلاء "اهتمام خاص بالحوامل اللواتي ينتمين إلى عائلات تحمل خطرا متزايدا للاصابة بامراض لها علاقة باضطراب هذه المادة.
واضاف "من المحتمل ان يكون هناك جينات أخرى لدى الأم تؤثر على تشكل الجنين لكن علينا اكتشافها".
XS
SM
MD
LG