Accessibility links

logo-print

ندوات وأمسيات في ذكرى صلاح جاهين

  • Nasser Munir

ينظم المجلس الأعلى للثقافة الاثنين ندوات نقدية وامسيات شعرية تستمر يومين في الذكرى العشرين لرحيل الشاعر الشعبي ، شاعر ثورة 23 تموز/يوليو 1952 .

وسيفتتح وزير الثقافة المصري فاروق حسني الاحتفال الثقافي الذي يتطرق الى تجربة الشاعر الشعبي ضمن تنوعها وتاثيرها في مسار الحياة المصرية، مثل الاغاني التي الفها لمساندة ثورة 23 يوليو واداها المطرب الراحل عبد الحليم حافظ.

ويشارك في الندوة عشرات من النقاد والشعراء والمسرحيين والسينمائيين والصحافيين المصريين، بابحاث تتعلق بابداع الشاعر الراحل في الشعر والمسرح والسينما والصحافة خصوصا.

ويعد صلاح جاهين احد رواد الموجة الجديدة في الشعر الشعبي مع رفيق دربه الشاعر الراحل فؤاد حداد، امتدادا في المضمون لتجربة الشاعر الراحل بيرم التونسي.

الا انه تفوق على زميليه في مجالات ابداعه المختلفة.
فالى جانب كونه شاعرا اثر في الحياة الشعرية المصرية المعاصرة.
كتب جاهين للسينما وشارك في التمثيل في بعض الافلام والف عددا من المسرحيات الغنائية لمسرح العرائس قام مع صديقه المطرب والموسيقار سيد مكاوي بتلحينها.

وكان اشهر اعماله في هذا المجال "الليلة الكبيرة" التي اثرت بوجدان الغالبية العظمى من الاطفال المصريين.

وستلي الندوات الاثنين والثلاثاء امسيات شعرية يشارك فيها اكثر من عشرين شاعرا وملقيا لتقديم ابداعات الشاعر الراحل.
كما سيغني المطرب علي الحجار "الرباعيات". وكان جاهين اختاره خلال حياته لادائها بعد ان قام سيد مكاوي بتلحينها وغنائها.

وسيبث تسجيل نادر بصوت الشاعر الراحل يلقي خلاله قصائده.
ومن ابرز المشاركين في الندوة الشاعراء عبد المعطي حجازي وحسن طلب وسيد حجاب وسمير عبد الباقي والنقاد جابر عصفور ومحمود امين العالم وزين نصار ومصطفى عبد الله واخرون.
XS
SM
MD
LG