Accessibility links

لا خطورة في استهلاك حليب ولحم الحيوانات المستنسخة


أجازت الوكالة الأميركية لمراقبة الأغذية والأدوية FDA بيع حليب الحيوانات المستنسخة و لحمها مشيرة إلى عدم وجود خطر في استهلاكها.

وخلال مؤتمر صحافي، استندت الوكالة إلى دراسات عدة لتثبت أن ناتج الحيوانات المستنسخة وسلالتها قابل للاستهلاك تماما كناتج الحيوانات غير المعدلة جينيا.

وانتقد عدد من المنظمات هذا القرار، مشيرة إلى استطلاعات الرأي المستقلة التي تظهر أن 60 بالمائة من الأميركيين يعارضون استنساخ الحيوانات ويرفضون شراء لحم أو حليب حيوان مستنسخ، رغم تأكيد الحكومة أن استهلاكهما لا يشتمل على إي خطر.

وقالت كارول فورمان المسؤولة عن الشؤون الغذائية في الاتحاد الأميركي للمستهلكين نرى انه قرار سيء جدا ونطلب من الرأي العام إرسال احتجاجات للوكالة الأميركية ولأعضاء الكونغرس طالبا منهم العودة عن هذا القرار.

وأوضحت انه في حال لم يتم ذلك، ستقوم مجموعات من المستهلكين بحملة لدى المحلات التجارية لعدم بيع منتجات الحيوانات المستنسخة. واتهمت فورمان الحكومة بتجاهل عن قصد الدراسات العلمية التي تظهر أن حمل الحيوانات المعدلة جينيا غالبا ما ينتهي بإجهاض طبيعي وان العديد من الحيوانات المستنسخة تعاني من سوء تكوين ولا تبلغ سن الرشد.

XS
SM
MD
LG