Accessibility links

logo-print

ردود فعل دولية حول إعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين


توالت ردود الفعل العالمية حول تنفيذ حكم الإعدام في الرئيس العراقي السابق صدام حسين، فقد صرح الرئيس الأميركي جورج بوش أن تنفيذ حكم الإعدام في الرئيس العراقي السابق صدام حسين يشكل "مرحلة مهمة" على طريق إحلال الديموقراطية في العراق.
وأضاف أن تنفيذ حكم الإعدام في الرئيس العراقي المخلوع "لن ينهي العنف في العراق لكنه يشكل مرحلة مهمة على طريق العراق باتجاه ديموقراطية يمكن أن تحكم نفسها بنفسها وتتمتع باكتفاء ذاتي وتدافع عن نفسها وتكون حليفة في الحرب على الإرهاب".

وعبرت وزارة الخارجية الروسية عن أسفها لإعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين اليوم السبت في وقت وجهت فيه دعوات دولية للرأفة به، كما ذكرت وكالة الإنباء الروسية انترفاكس.
واعتبر نواب في البرلمان الروسي اليوم السبت أن إعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين شنقا سيؤدي إلى مزيد من زعزعة الاستقرار في العراق وفي منطقة الخليج كلها. وقال رئيس لجنة العلاقات الدولية في المجلس الاتحادي ميخائيل مارغيلوف لوكالات الأنباء إن "ذلك سيثير دوامة جديدة" من العنف.

وقد أعلن المتحدث باسم الفاتيكان فيديريكو لومباردي أن إعدام الرئيس السابق صدام حسين "خبر مفجع". وتحدث مدير قاعة الصحافة في الفاتيكان، في تصريح لإذاعة الفاتيكان بعد ساعات من إعدام صدام عن "خطر أن يغذي إعدام صدام روح الانتقام ويسبب إعمال عنف جديدة".

أما وزيرة الخارجية البريطانية مارغريت بيكيت قد صرحت بأن صدام تلقى جزاء بعض جرائمه في حق الشعب العراقي بغض النظر عن موقف بريطانيا المعارض لعقوبة الإعدام.

ومن جانبها أكدت وزارة الخارجية الفرنسية أنها أبلغت بتنفيذ الحكم، ودعت العراقيين إلى التطلع نحو المستقبل والعمل من أجل المصالحة والوحدة الوطنية.

كما أعلنت الحكومة الاسترالية والتي تشارك بقوات في العراق أنها تحترم القرار الخاص بإعدام صدام حسين بالرغم من معارضتها لعقوبة الإعدام، ووصفت الحدث بأنه لحظة مهمة بالنسبة للعراق، وقالت أن محاكمة صدام كانت عادلة.

أما منظمة هيومان رايتس ووتش المدافعة عن حقوق الإنسان، فقد أدانت تنفيذ حكم الإعدام بحق صدام حسين مشيرة إلى أن التاريخ سينظر بألم إلى أسلوب محاكمة صدام وإعدامه. واعتبر المتحدث حماس فوزي برهوم في تصريح لوكالة فرانس برس، أن إعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين "اغتيالا سياسيا" و"يخالف كل القوانين الدولية".

وأكدت اليابان أنها "تحترم" قرار السلطات العراقية تنفيذ حكم الإعدام في الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين. وقال متحدث باسم وزارة الخارجية اليابانية "انه قرار اتخذته الحكومة الجديدة في العراق طبقا لدولة القانون. نحترم هذا القرار".

وفي كوالالمبور اعتبرت ماليزيا التي تتولى حاليا رئاسة منظمة المؤتمر الإسلامي أن إعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين قد يؤدي إلى تجدد العنف في العراق، مؤكدة انه يتوجب على الحكومة أن تعيد بناء الثقة.
XS
SM
MD
LG