Accessibility links

logo-print

إنذار من أنصار صدام بوجود قنبلة على متن طائرة يونانية يجبرها على الهبوط في أيرلندا لتفتيشها


أدى انذار باسم أنصار صدام حسين بوجود قنبلة على متن طائرة يونانية تابعة لشركة "اولمبيك ايرويز" كانت تقوم برحلة بين نيويورك واثينا إلى اجبار الطائرة على الهبوط اضطراريا فجر الاحد في مطار ايرلندي. واضافت الشركة أن تفتيشا دقيقا جري للطائرة قبل السماح لها باكمال رحلتها، في حين نقل ركابها الـ 183 وافراد طاقمها الـ 12 إلى احد الفنادق. واوضحت الشركة أن "مجهولين يتكلمون الانكليزية بلكنة عربية اتصلوا هاتفيا فجر الاحد مرتين بمطار اثينا وحذروا من وجود قنبلة على متن الطائرة" موضحين انهم يفعلون ذلك "من اجل صدام". عندها قررت الشركة هبوط الطائرة في مطار شانون في ايرلندا وإخضاعها للتفتيش.
XS
SM
MD
LG