Accessibility links

فرقاطة بريطانية تتجه إلى منطقة الخليج



تتجه أحدث سفينة حربية في الأسطول البريطاني إلى منطقة الخليج، وسط أجواء من التوتر بعد أن هددت إيران بإغلاق مضيق هرمز، الحيوي لتصدير النفط من المنطقة إلى العالم.

وقد أكدت وزارة الدفاع البريطانية أن مدمرتها إتش إم إس ديرينغ التي لا يمكن للرادارات اكتشافها، ستنضم لسفن بريطانية أخرى في الخليج.

وقد كان مقرراً أن ترسل هذه المدمرة منذ أكثر من عام، وقال متحدث باسم الوزارة إن ديرينغ ستحل محل فرقاطة في المنطقة، موضحا أنها عملية تبديل روتينية ومقررة منذ فترة طويلة.

وكان وزير الدفاع البريطاني فيليب هاموند الذي زار واشنطن الخميس، قال إن بريطانيا والولايات المتحدة ستحرصان على أن يكون أي رد محتمل على استفزاز من جانب إيران، مدروساً جداً وعلى ألا يحصل تصعيدٌ جانبي.
XS
SM
MD
LG