Accessibility links

logo-print

أوغلو ينفي أن تكون العلاقات التركية- الإيرانية ساحة للتنافس بين السنة والشيعة



أكد وزير الخارجية التركي أحمد داوود أوغلو أن العلاقات الثنائية بين تركيا وإيران ممتدة على عدة أعوام طويلة، وقال إن منتقدي سياستنا داخل البلاد يرسمون صورة وكأنما هناك حرب سرية بين تركيا وإيران.

ونقلت مراسلة "راديو سوا" في أنقرة خزامى عصمت عن داوود أوغلو تأكيده أن هناك ثلاثة مشاهد مختلفة في منطقة الشرق الأوسط، الأولى في تونس، حيث جرت الانتخابات فيها خلال عام، والمغرب اختار وسيلة وصفها بأنها ذكية بعيدة عن الفوضى لفتح طريق الانتخابات- فيما دخلت الانتخابات في مصر مرحلتها الثالثة مؤكداً أن أعلى فرصة للنجاح هي في تونس، لكن أهم بلدين هما مصر وسوريا.

وأشار داوود أوغلو إلى أن المنطقة شهدت ثورة كبيرة وعملية بناء من مصر إلى المغرب، لافتاً إلى أنه يرى خطراً محتملاً على الخط العراقي السوري. وأكد الحاجة لمشاركة الجميع في المنطقة لمواجهة هذه المخاطر.

وجدد القول بأن تركيا بذلت كل جهدها لتجنب الأحداث في سوريا- التي كان من المفترض ألا تصل إلى هذا المستوى، لكن يبدو أن الأسد لن يتغير مع تأكيدنا له بكل اجتماع على أهمية الجانب الأمني.

وجدد التأكيد بأن تركيا ضد أي تدخل دولي في سوريا وأن الذي تشهده سوريا حالياً انتهاك واضح لمباديء الإنسانية والقوانين المتعارف عليها- كما قال داوود أوغلو.
XS
SM
MD
LG