Accessibility links

2006 أفضل سنة للطيران المدني منذ 1963


اعلن مكتب الارشيف لحوادث الملاحة الجوية الثلاثاء في جنيف ان الطيران المدني سجل عام 2006 ادنى مستوى من الحوادث منذ 1963 حيث لم يتعد عددها 156 حادثا بينها حادث اصطدام بين طائرتين.
وقال مدير المكتب رونان هوبير لوكالة فرانس برس ان عدد القتلى جراء هذه الحوادث بلغ 1292 قتيلا بتراجع 11بالمائة عن حصيلة السنة السابقة، غير انه بقي ضمن المتوسط المسجل خلال السنوات العشر الماضية.
وفقدت خمس طائرات بوينغ خلال العام 2006 في حوادث وهي طائرة من طراز 727 وثلاث من طراز 737 وواحدة من طراز 747، مقابل فقدان طائرتي ايرباص احداها A310 والثانية A320.
واحصى مكتب الارشيف ايضا تحطم 16 طائرة انطونوف و5 بريتيش ايروايز و7 بيتشكرافت و2 كانادير و4 كاسا و28 سيسنا و2 كونفير و2 داسو و13 دي هافيلاند كندا و3 دوغلاس و3 فوكر و4 ليرجيت وواحدة ايليوشين و4 ليت و6 لوكهيد وواحدة ماكدونيل دوغلاس و3 ميتسوبيشي و7 بايبر و6 ميليك و7 روكويل و3 توبوليف.
وسجل العام الماضي اكبر كارثة جوية في العالم منذ 2002 مع تحطم طائرة توبوليف من طراز 157 تابعة لشركة بولفوكو في 22 اب/اغسطس في اوكرانيا ومقتل 170 شخصا في الحادث.
والملفت ان تلك السنة الجيدة للطيران المدني على صعيد عدد الحوادث تتزامن مع ازدياد كبير في حركة الملاحة الجوية العالمية عام 2006 حيث استمر التزايد الكبير في عدد الركاب والرحلات.
واوضح لوكالة فرانس برس بهذا الصدد ان عدد الركاب الذين استقلوا طائرات ارتفاع من 5.1 مليار شخص عام 2001 الى اربعة مليارات عام 2006 .
ووقعت 32 بالمائة من الحوادث في اميركا الشمالية 45 حادثا في الولايات المتحدة وخمسة حوادث في كندا بحسب احصاءات المكتب التي تشمل كل الحوادث التي ادت الى تدمير طائرة تتسع لستة ركاب على اقل تقدير.
وشهدت افريقيا 18 بالمائة من الحوادث 11 في جمهورية الكونغو الديموقراطية وحدها، وستة في السودان تليها اسيا 17بالمائة واميركا الجنوبية 12بالمائة ، بينها ستة حوادث في فنزويلا وخمسة في كولومبيا واوروبا 11بالمائة ، خمسة في روسيا واميركا الوسطى 8 بالمائة واوقيانيا 2بالمائة.
وبين الطائرات التي تعرضت للحوادث 21 طائرة ركاب و24 طائرة شحن و19 طائرة تشارتر و23 طائرة خاصة و9 طائرات تدريب و3 طائرات في رحلات صحية و3 في رحلات انسانية و18 طائرة نقل عسكري.
XS
SM
MD
LG