Accessibility links

logo-print

الجيش الكيني يقتل 60 مسلحا صوماليا


أعلن الجيش الكيني السبت أنه قتل حوالي 60 مقاتلاً إسلامياً صومالياً موالياً لتنظيم القاعدة في غارة جوية شنها على جنوب الصومال بعد ثلاثة أشهر من بداية عملياته.

وصرح المتحدث باسم الجيش للصحافيين أن الخسائر جسيمة جداً بعد الغارات الجوية الجمعة.

وتفيد حصيلة مؤقتة أن حركة الشباب فقدت 60 مقاتلاً أو أكثر وأصيب 50 آخرون.

واستهدفت الطائرات الكينية مواقع المتمردين في غربهاري في منطقة جيدو الصومالية الجنوبية. وأكد الجيش أنه دمر أيضاً تسع سيارات مجهزة برشاشات، وسيطر على قريتين في منطقتي فافادون وإيلاد.

غير أن حركة الشباب نفت ذلك، مؤكدة أن هذه المعلومات من نسج الخيال.

وأعلنت الحركة في رسالة على شبكة تويتر أن القناصة الكينيين المصابين بقصر النظر لا يفرقون بين الأشجار ومقاتلي الشباب، حسب تعبيرها.

من جانبها، حذرت وزارة الخارجية البريطانية السبت من تنامي خطر اعتداءات إرهابية في العاصمة الكينية نيروبي قد تكون في آخر مراحل إعدادها.

XS
SM
MD
LG