Accessibility links

logo-print

أولمرت يزور الصين الأسبوع المقبل لإجراء محادثات اقتصادية


يقوم رئيس الوزراء الإسرائيلي أيهود أولمرت الأسبوع المقبل بزيارة إلى الصين يلتقي خلالها الرئيس الصيني هو جينتاو ومسؤولين آخرين، ويبحث معهم في العلاقات الاقتصادية بين البلدين، حسبما أعلن مكتب أولمرت.
وقالت ميري ايسين المتحدثة باسم أولمرت لوكالة الأنباء الفرنسية إن رئيس الوزراء سيغادر الاثنين إسرائيل إلى بكين في زيارة لمدة ثلاثة أيام للصين بدعوة من الحزب الشيوعي، لإجراء محادثات مع الرئيس هو جينتاو ورئيس الوزراء ون جياباو.
وأضافت ايسين أن المحادثات ستتناول العلاقات الثنائية في المجالات الاقتصادية والتكنولوجية والزراعية.
ومن ناحيته، قال مسؤول إسرائيلي لوكالة إن أولمرت سيعلن خلال زيارته عن فتح قنصلية إسرائيلية جديدة في الصين تعزيزا للعلاقات التجارية بين البلدين.
كما سيتطرق أولمرت إلى الجهود التي بذلت مؤخرا لاستئناف عملية السلام في الشرق الأوسط. وسيعبر عن قلقه حيال البرنامج النووي الإيراني.
تجدر الإشارة إلى أن قيمة الصادرات الإسرائيلية إلى الصين في العام 2005 وصلت إلى 725 مليون دولار. بينما وصلت قيمة الصادرات الصينية إلى إسرائيل 3.2 مليار دولار.
وتقيم الدولتان علاقات وثيقة في المجال العسكري، الأمر الذي أثار خلافات بين إسرائيل والولايات المتحدة، الحليف الأكبر للدولة العبرية.
XS
SM
MD
LG