Accessibility links

logo-print

إسرائيل تتعهد بالرد على قرصان الإنترنت السعودي


تعهدت الحكومة الإسرائيلية بالرد على متسلل يقول إنه يقيم في السعودية بنشر بيانات الآلاف من البطاقات الائتمانية الخاصة بإسرائيليين على الانترنت، وقالت إن ما قام به مشابه للإرهاب، وذلك بعد سرقة البيانات التي تبدو متركزة على مواقع تجارية على الانترنت في واحدة من أسوأ الحوادث الالكترونية التي تواجهها إسرائيل.

وأكد مسؤولون حكوميون وشركات البطاقات الائتمانية أن الضرر المالي محدود، إلا أن حركة حماس الفلسطينية رحبت بالاختراق الذي يبرز أيضا مخاوف بشأن احتمال استخدام أعداء إسرائيل لمعلومات مسروقة.

وقال داني ايالون نائب وزير الخارجية الإسرائيلية في خطاب إن مثل هذه الهجمات المرتبطة بالانترنت تمثل "انتهاكا للسياسة تعادل عملية إرهابية وينبغي التعامل معها على هذا الأساس، مضيفا أن إسرائيل لم تستبعد بعد إمكانية أن يكون التسلل نتاج عمل مجموعة أكثر تنظيما وتطورا من مجرد شاب بمفرده".

وأضاف المتحدث قائلا "لدى إسرائيل إمكانات نشطة لضرب من يحاولون إيذائها ولن تكون أي وكالة أو متسلل بمنأى عن أي عمل انتقامي".

وقال المتسلل الذي عرف نفسه باسم اوكس عمر وأنه يقيم في السعودية يوم الخميس إنه سرب معلومات خاصة بنحو أكثر من 400 ألف إسرائيلي.

وأوضحت شركات بطاقات ائتمانية أن نحو 25 ألف رقم بعضها انتهت صلاحيتها نشرت على الانترنت يوم الجمعة.

وقالت صحيفة هآرتس إن مدونا تعقب المتسلل ويرى أنه مواطن إماراتي يبلغ من العمر 19 عاما ويعمل في المكسيك.

XS
SM
MD
LG