Accessibility links

logo-print

بوش يخصص خطابه الأسبوعي للإعراب عن استعداده للتعاون مع الديموقراطيين في الكونغرس


تجنب الرئيس بوش خلال خطابه الإذاعي الأسبوعي الحديث عن موضوع العراق الذي يعتبر من بين القضايا محل الخلاف بينه وبين الديموقراطيين الذي يسيطرون على الكونغرس بمجلسيه.

وخصص الخطاب للإعراب عن استعداده للتعاون مع الديموقراطيين بشأن قضايا داخلية مثل تقليص العجز في الميزانية وتطوير برنامج التعليم. وقال:
"إنني واثق بأننا نستطيع إيجاد أرضية مشتركة خلال جهودنا لخدمة مواطنينا والتقدم بالبلاد إلى الأمام. وإن أحد القضايا التي نتفق بشأنها هي إنفاق أموال مواطنينا بشكل حكيم، وسوف أقدم مشروع ميزانية للسنوات الخمس القادمة سيؤدي إلى التخلص من العجز في الميزانية بحلول عام 2012".

وكان العجز في ميزانية الولايات المتحدة عام 2006 قد بلغ 296 مليار دولار.

ويأتي خطاب الرئيس بوش عقب يوم واحد من إرسال رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي وزعيم الأغلبية الديموقراطية في مجلس الشيوخ السناتور هاري ريد رسالة إلى الرئيس بوش يدعوانه فيها إلى البدء بسحب القوات الأميركية من العراق خلال أشهر.
وذلك في الوقت الذي تناقلت فيه وسائل الإعلام أن بوش يعتزم إرسال قوات إضافية في إطار استراتيجيته الجديدة الخاصة بالعراق.
XS
SM
MD
LG