Accessibility links

خطة إسرائيلية لضرب المنشآت النووية الإيرانية


نقلت صحيفة صنداي تايمز اللندنية عن مصادر عسكرية إسرائيلية أن إسرائيل تستعد لشن غارة بقنابل نووية ضعيفة الإشعاع على منشأة ناتانز لتخصيب اليورانيوم في إيران.

وقالت الصحيفة انها اطـلعت على الخطة الإسرائيلية بعدما استنتج جهاز الموساد الإسرائيلي أن إيران اقتربت من تخصيب ما يكفي من اليورانيوم لإنتاج سلاح نووي في غضون سنتين.

وأوضحت صانداي تايمز ان سربين من سلاح الجو الإسرائيلي يتدربان على تنفيذ المهمة. ونقلت عن مسؤول عسكري قوله أن سلاح الجو ينتظر الضوء الأخضر بحيث يتم تنفيذ غارة واحدة وضربة واحدة تصبح بعدها منشأة ناتانز في خبر كان.

ووفقاً للخطة الموضوعة فإن الطائرات الإسرائيلية ستقصف التحصينات الإيرانية في موقع ناتانز بقنابل خاصة لتدمير التحصينات تفتح فيها خنادق، ومباشرة بعد ذلك يتم توجيه قنابل نووية ذكية ضعيفة الإشعاع إلى تلك الأنفاق لتنفجر تحت الأرض تخفيفاً لخطر انتشار الإشعاع النووي فوق الأرض.

وإذا تم تنفيذ تلك الخطة، فستكون المرة الثالثة التي يتم فيها استعمال القنابل النووية في عمل حربي، بعد قنبلتي هيروشيما وناغازاكي في آب/ أغسطس عام 1945.

وذكرت الصحيفة أن القادة العسكريين الإسرائيليين قرروا استعمال السلاح النووي لاعتقادهم ان الأسلحة التقليدية لم تعد تكفي لتدمير المنشآت النووية الإيرانية.

وأضافت ان المسؤولين الإسرائيليين ناقشوا الموضوع في عدة اجتماعات مع المسؤولين الأميركيين، ونقلت عن خبراء استراتيجيين قولهم ان تسريب الخطة ربما كان يهدف إلى زيادة الضغط على المسؤولين الإيرانيين لوقف برنامجهم لتخصيب اليورانيوم.

وقد حددت إسرائيل أهداف الغارة بثلاث منشآت هي منشأة ناتانز ومنشأة لتحويل اليورانيوم قرب مدينة أصفهان، ومنشأة أراك للماء الثقيل التي يمكن أن تنتج بلوتونيوم في المستقبل.
XS
SM
MD
LG