Accessibility links

النجيفي يبحث مع كوبلر الأوضاع السياسية في البلاد


قال رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي إن المؤتمر الوطني الذي دعا إليه الرئيس جلال طالباني هو جزء من الحل وليس الحل كله، فلا بد من إكمال المسيرة بتحقيق تقدم جوهري في الفترات المتعاقبة من خلال خلق أجواء مناسبة لإنجاحه على صعيد الملفات الوطنية العالقة.

جاء ذلك خلال استقباله الممثل الخاص للأمم المتحدة في العراق مارتن كوبلر في بغداد الأحد، حيث بحث معه المستجدات السياسية على الساحة العراقية.

وطالب النجيفي المنظمة الدولية بمساعدة العراق في استكمال التحولات الديمقراطية التي تواجه عقبات متكررة، وأشار إلى أهمية دعم الأمم المتحدة للعراق لإخراجه من طائلة البند السابع، والسعي بشكل فعال وجدي لإنهاء هذا الملف.

وأشار النجيفي إلى أن موقع العراق الجيوسياسي سيؤثر على السلم العالمي في حال حدوث اختلال، ودعا الجميع الى تدارك الأمر والتعاطي بإيجابية وبشكل جاد لتجاوز هذا الوضع الخطير.

من جهته أشار كوبلر إلى أهمية عقد المؤتمر الوطني الموسع، وأبدى استعداد الأمم المتحدة لتقديم المشورة والنصح والمساعدة اللازمة في إنجاح المؤتمر. كما أعرب عن الأمل في ان يتم تجاوز الخلافات السياسية بشكل عاجل.

XS
SM
MD
LG