Accessibility links

الإعلان عن قرب مشاركة قوات من البيشمركة وأخرى من الجنوب في الخطة الأمنية الجديدة في بغداد


عبّر سامي العسكري مستشار رئيس الوزراء عن أمله في أن تسهم عملية تحريك ثلاثة ألوية عسكرية من منطقة كردستان والجنوب ونشرها في بغداد في منع البلد من الإنزلاق في حرب أهلية طاحنة.
وأشار العسكري في حديث أدلى به لوكالة رويترز أن نشر قوات اضافية يأتي في اطار خطة الأمن الجديدة التي ستتولى بموجبها القوات العراقية مسؤولية أمن العاصمة في حين تتمركز القوات متعددة الجنسيات في مداخل ومخارج بغداد.

وكشف مسؤول عراقي رفيع المستوى في وزارة الدفاع رفض الكشف عن اسمه في حديث خاص مع "راديو سوا" عن ان قطعات من الفرقتين الثانية والثالثة في الجيش العراقي ستساهم في تنفيذ خطة أمن بغداد ، وان هاتين الفرقتين تشمل افرادا من البيشمركه، تلقوا تدريبا نظاميا وانخرطوا في هاتين الفرقتين.

ونفى المسؤول مشاركة قوات بيشمركه مستقلة في الخطة قائلا ان الجيش العراقي الجديد قد ضم في صفوفه الآلاف من قوات البيشمركه ضمن قوات الحرس الوطني وحرس الحدود وقوات الجيش والشرطة.

وأشار حسن السنيد عضو الائتلاف العراقي الموحد ان مشاركة قوات البيشمركة الكردية في خطة أمن بغداد ستسهم في زيادة دقة تنفيذ فقرات الخطة.

مراسل "راديو سوا" صلاح النصراوي والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG