Accessibility links

مبارك يدعو الفصائل الفلسطينية إلى التوقف عن الاقتتال وتوحيد الصفوف في هذه المرحلة الحرجة


دعا الرئيس المصري حسني مبارك الاثنين الفصائل الفلسطينية إلى التوقف عن الاقتتال مشددا على أن استمرار الخلافات بين الفلسطينيين سيقضي على آمال الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة.
وقال مبارك في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية إنه إذا استمر الاقتتال بين الفلسطينيين فإن الشعب هو الذي يدفع الثمن ويتحول إلى الاقتتال ضد بعضهم البعض وتسود روح الانتقام مما يضر بالقضية الفلسطينية أكبر الضرر خاصة في المرحلة الراهنة التي تمر بها المنطقة والتي تشهد الكثير من القلاقل والمشاكل.
وطالب الرئيس مبارك القيادات الفلسطينية بتوحيد صفوفها بمختلف الفصائل والاتفاق على موقف واحد لصالح القضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني والارتفاع عن المسائل الجانبية حتى تستأنف المفاوضات مع الجانب الإسرائيلي وتسير عملية السلام فى طريقها.
وتشهد الأراضي الفلسطينية توترا بالغا وأعمال عنف بسبب الخلافات بين حركتي فتح وحماس.
وارتفعت وتيرة التوتر بعد إعلان الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن القوة التنفيذية وهي قوة عسكرية تابعة لوزارة الداخلية خارجة عن القانون.
وبدأت أعمال العنف، التي أوقعت حتى الآن 30 قتيلا، بعد أن أعلن عباس في 16 ديسمبر/كانون الأول الماضي أنه ينوي إجراء انتخابات تشريعية ورئاسية مبكرة.
ودعت جماعة الإخوان المسلمين كذلك حركتي فتح وحماس الاثنين إلى التوقف عن الاقتتال.
XS
SM
MD
LG