Accessibility links

جماعة إسلامية جديدة تعلن الجهاد على الرئيس التونسي لحظره الحجاب في الأماكن العامة


توعدت جماعة إسلامية جديدة تطلق على نفسها اسم شباب التوحيد والجهاد في تونس بشن حرب على الرئيس زين العابدين بن علي ردا على قرار حظر الحجاب في المباني العامة في تونس.

جاء ذلك في بيان نشرته الجماعة على الانترنت، وأشارت فيه إلى ضلوعها في الاشتباك المسلح الذي وقع الأربعاء الماضي مع سلطات الأمن التونسية.

وكانت وزارة الداخلية التونسية قد أكدت وقوع الاشتباكات دون أن تذكر هوية المسلحين قائلة إن قواتها قتلت العديد من المجرمين الخطرين، حسبما ذكرت وكالة الأنباء التونسية الرسمية.
XS
SM
MD
LG