Accessibility links

العالم البريطاني ستيفن هوكينغ يقوم برحلة إلى الفضاء الخارجي


قال ستيفن هوكينغ عالم الفلك البريطاني في مقابلة له مع صحيفة ديلي تلغراف نشرت الاثنين، إنه قرر القيام برحلة في وسط تنعدم فيه الجاذبية قبل رحلته إلى الفضاء الخارجي في عام 2009.
وقد أعلن هوكينغ انه يعتزم القيام برحلة إلى الفضاء في واحدة من الرحلات السياحية التي تنظمها الشركة الخاصة Virgin Galactic خلال عامين.
وكان هوكينغ قد نال شهرة كبيرة بعد أن نشر في 1988 كتاب "تاريخ الزمن باقتضاب" الذي حقق شهرة كبيرة.
ويشغل هوكينغ البالغ من العمر 65 عاما، مقعد الرياضيات في جامعة كامبريدج الذي كان يشغله في الماضي العالم البريطاني اسحق نيوتن.
تجدر الإشارة إلى أن هوكينغ مصاب منذ الـ22 من عمره بمرض عضال يؤدي إلى إصابته بالشلل تدريجيا وحرمانه من النطق. ويتنقل على كرسي متحرك ولا يستطيع الحديث إلا عبر جهاز كمبيوتر.
كل ذلك لم يمنعه من مواصلة أعماله المعقدة خصوصا حول الثقوب السوداء، في محاولة منه لتوحيد مختلف نظريات الفيزياء.
ورحلة هوكينغ خارج الغلاف الجوي للأرض مرتبطة بالتقدم الذي يحققه برنامج الرحلات الفضائية السياحية التي تنظمها Virgin Galactic للثري البريطاني ريتشارد برانسون.
وأعلن برانسون في سبتمبر/أيلول الماضي أن أول رحلة ستنظم مطلع 2009 على متن مركبة ستطلقها طائرة ويمكن أن تقل ستة ركاب وملاحين على ارتفاع حوالي 120 كيلومترا عن سطح الأرض، لقضاء ربع ساعة في وسط تنعدم فيه الجاذبية.
وقالت الصحيفة إن برانسون وعد بتغطية تكاليف رحلة هوكينغ التي تبلغ 100 ألف جنيه 193 ألف دولار.
XS
SM
MD
LG