Accessibility links

برلين تدعو إلى محاكمة عادلة لمبارك وموسكو تطالب بالرأفة به


دعا المتحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية إلى ما وصفه بمحاكمة شفافة وعادلة للرئيس السابق حسني مبارك في إطار القانون، بما يمكنه من تحمل مسؤولية أفعاله، فيما دعت روسيا للرأفة به لبعض الاعتبارات من بينها كبر سنه مع مرضه.

وقال المتحدث الألماني إن بلاده وعلى غرار باقي الحكومات الأوروبية تنبذ عقوبة الإعدام. وأكدت وزارة الخارجية الروسية أن محاكمة الرئيس المصري السابق حسني مبارك شأن داخلي يخص مصر غير أنها أعربت عن قلقها إزاء المطالبة بإصدار حكم الإعدام عليه داعية للرأفة به.

وكانت النيابة العامة المصرية قد طالبت بتوقيع عقوبة الإعدام على الرئيس السابق حسني مبارك ووزير داخليته حبيب العادلي وأربعة من مساعديه في قضية قتل متظاهرين خلال أحداث ثورة 25 يناير/كانون الثاني.

من ناحية أخرى، قرر مستشارو التحقيق في قضية أحداث الاشتباكات التي وقعت أمام مجلسي الوزراء والشعب وأسفرت عن وقوع أعداد من القتلى والجرحى استدعاء كل من مظهر شاهين (إمام مسجد عمر مكرم) والناشط السياسي ممدوح حمزة والناشطة نواره نجم وطارق الخولي للاستماع لأقوالهم الأربعاء المقبل على خلفية بلاغ مقدم ضدهم.

وأشار مقدم البلاغ إلى أن هؤلاء الناشطين السياسيين قاموا بتقديم تمويل مالي لبعض الشباب المتواجدين بميدان التحرير من أجل الاصطدام برجال القوات المسلحة والشرطة، عن طريق التحريض والإمداد بالمال.

XS
SM
MD
LG