Accessibility links

مواجهات عنيفة في وسط بغداد وقائد تنظيم القاعدة في العراق يزعم بوجود خطة للقضاء على السنة



دارت مواجهات عنيفة صباح الثلاثاء في منطقة شارع حيفا والعلاوي في وسط بغداد وذلك لليوم الرابع على التوالي. وسمعت طوال الليل أصوات قاذفات صاروخية والأسلحة الرشاشة في المنطقة التي تقع في ناحية الكرخ غرب دجلة.
وتواصلت الاشتباكات حتى الصباح في حين أغلقت القوى الأمنية الشوارع والجسور المؤدية إلى المكان.

وشارع حيفا يضم احدث المباني السكنية في بغداد وخصوصا للعاملين في دوائر الدولة إبان النظام السابق وكبار مسؤولي حزب البعث من جنسيات عربية.
كما تشكل منطقة صدامية الكرخ حيث يوجد قصر للرئيس السابق صدام حسين، امتدادا للشارع. وغالبية سكان المنطقة من السنة.

هذا ونقلت وكالة رويترز عن أحد مواقع شبكة إلكترونية نداءا وجهه قائد تنظيم القاعدة في العراق إلى تابعيه من المسلحين بالاستعداد لمواجهة الخطة الأمنية الجديدة لبغداد المدعومة من الولايات المتحدة مشيرا إلى أنها مؤامرة إيرانية لضرب المسلمين السنة على حد قوله.
ووجه من يسمى بالشيخ ابو عمر البغدادي الذي يقود مايسمى ب"دولة العراق الاسلامية" أمرا لجميع الحركات المسلحة بالاستعداد للتصدي لمن وصفهم بالعصابات الإيرانية التي يتوقع أن تبدأ هجومها على المناطق السنية تحت الخطة الأمنية لبغداد التي قال إنها تهدف للتخلص من المسلمين السنة وهدم مساجدهم.
XS
SM
MD
LG