Accessibility links

الهاشمي يدعو الإدارة الأميركية إلى عدم التخلي عن العراق


دعا طارق الهاشمي، نائب الرئيس العراقي، إلى عدم التخلي الأميركيين عن العراق، محذرا من أن خسارة معركة ستسفر عن زعزعة إستقرار المنطقة بأكملها.


وقال في مقال نشرته صحيفة واشنطن بوست الأربعاء إن عددا كبيرا من الأميركيين يعتقدون أنه أصبح من غير الممكن حل مشكلة العراق، حتى أن بعض المسؤولين في حكومة الرئيس بوش يعتقدون أن الحرب الأهلية اصبحت أمرا لا مفر منه.

وشدد الهاشمي على أن خسارة معركة العراق ستسفر عن زعزعة إستقرار المنطقة بأكملها إلا أنه مازال من الممكن مد الجسور بين العراقيين وإنعاش روح المواطنة التي قال إنها أقوى من الولاء الطائفي.

وقال الهاشمي إن القضاء على ما وصفه بالتأثير الإقليمي على العراق -في إشارة على ما يبدو إلى إيران، هو الوسيلة الوحيدة للتوفيق بين العراقيين. وشدد على ضرورة أن تشمل أية استراتيجية جديدة القضاء على الطائفية وإنعاش روح المواطنة، وإعادة تأهيل قوات الأمن العراقية وتسليحها بالشكل اللائق، بالإضافة إلى مراجعة الدستور العراقي لمنح الحكومة المركزية سلطات فعالة مع تفادي احتكار رئيس الوزراء السلطة.

كما شدد الهاشمي على ضرورة القضاء على الميليشيات المسلحة التي قال إنها تقتل المدنيين وتتحدى سلطة الحكومة، مشيرا إلى تقرير للبنتاغون جاء فيه أن جيش المهدي حل محل تنظيم القاعدة في العراق من حيث تشكيله الخطر الأول على الاستقرار.

XS
SM
MD
LG