Accessibility links

بايدن: جلسات مجلس الشيوخ ليست للبحث عن الأخطاء وإنما لوضع حد للنزاع في العراق


بدأت لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي جلسات الاستماع الخاصة بالعراق، حيث يدلي العديد من الخبراء والمسؤولين من مختلف التوجهات الفكرية بتقييمهم للوضع في العراق.

وقد شدد السيناتور جوزيف بايدن رئيس اللجنة على أن الهدف من الجلسات هو التطلع إلى الأمام والبحث عن السبل الكفيلة للمساعدة في وضع حد للنزاع الدائر في العراق:
"إننا نجتمع اليوم بسبب مسألة تهيمن على النقاش الدائر في الولايات المتحدة ويمكن تلخيصه في الطرح التالي: ما هي الخيارات المتبقية لتحقيق الهدفين التوأم وهما إعادة القوات الأميركية إلى الوطن ووجود عراق مستقر بعد رحيلها".

وشدد السناتور بايدن على أن الجلسات لا تهدف على الإطلاق التنقيب عن الأخطاء التي حدثت على مدى السنوات الأخيرة أو المبررات التي استخدمت لشن الحرب:
"دعوني أوضح وبشكل جلي الأمور التي لا تهدف جلسات الاستماع إلى تحقيقها، فهي ليست محاولة للعودة للماضي أو توجيه اللوم حول كيفية وصولنا إلى الوضع الراهن، ولقد أعرب الشعب الأميركي خلال الانتخابات الأخيرة عن رغبته في أن نتخذ المبادرة وأن نكون جزءا من الحل".
XS
SM
MD
LG