Accessibility links

logo-print

الحكومة الصومالية تعلن موافقة زعماء الحرب في مقديشو على تسليم أسلحتهم


صرح الناطق باسم الحكومة الصومالية عبد الرحمن ديناري الجمعة بأن زعماء الحرب الرئيسيين في مقديشو وافقوا على تسليم أسلحتهم إلى الحكومة الانتقالية وضم عناصرهم إلى القوى الأمنية.

وقال ديناري لوكالة الصحافة الفرنسية إن زعماء الحرب الرئيسيين الذين كانوا يسيطرون على قسم من العاصمة الصومالية قرروا تسليم أسلحتهم إلى الحكومة الفيدرالية الانتقالية بعد أربع ساعات من المحادثات مع الرئيس عبد الله يوسف أحمد.

وتابع قائلا إنهم وافقوا أيضا على إصدار أوامر إلى مسلحيهم من أجل الالتحاق بالجيش الوطني. وقد وافقت الحكومة على ذلك خلال اجتماع عقد في مقر الرئاسة في مقديشو.

كما أعلن ديناري التوصل إلى هذا الاتفاق بعد وقت قصير من مقتل ما لا يقل عن خمسة أشخاص في تبادل لإطلاق نار جرى أمام مقر إقامة الرئيس بين عدد من حراس يوسف ومسلحين تابعين لزعيم حرب يتمتع بنفوذ قوي.

وكان زعماء الحرب قد دخلوا مقديشو في نهاية ديسمبر/كانون أول 2006 بعد فرار الإسلاميين الذين كانوا يسيطرون عليها منذ يونيو/حزيران.
XS
SM
MD
LG