Accessibility links

موراتينوس يدعو إلى ضم الدول العربية إلى اللجنة الرباعية المتعلقة بالشرق الأوسط


اقترح وزير الخارجية الإسبانية ميغيل انخيل موراتينوس الجمعة مشاركة الدول العربية في اللجنة الرباعية حول الشرق الأوسط التي تضم الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة وروسيا والولايات المتحدة للمساهمة في تحريك عملية السلام في الشرق الأوسط.

وقال موراتينوس إن الوقت حان لفتح مجموعة التفاوض أمام العالم العربي، من دون أن يعطي إيضاحات أخرى.

وكان موراتينوس يتحدث في مؤتمر حول الشرق الأوسط عقد في مدريد في الذكرى الـ15 لمؤتمر مدريد حول السلام في الشرق الأوسط الذي عقد عام 1991، وجدد دعوته إلى تنظيم مؤتمر كبير جديد للسلام على طراز مؤتمر مدريد الأول.

ودعا الممثل الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا الجمعة في مدريد إلى وضع قطار السلام الذي لم يغادر المحطة بعد على خط سيره.

وأضاف قائلا إنه في وقت تبدو فيه مبادرات السلام حول النزاع في الشرق الأوسط مجمدة، من المستحيل الاستمرار على هذا النحو.

كما أعرب سولانا عن تشكيكه بفرص تحسن الوضع في العراق عبر إرسال المزيد من الجنود الأميركيين إلى هذا البلد. وأكد أن الاستقرار في العراق أمر مهم جدا.

وكان بيان صدر إثر انتهاء مؤتمر مدريد قد دعا الجمعة إلى العودة الفورية إلى المفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين وإلى تنظيم مؤتمر جديد حول السلام شبيه بمؤتمر مدريد عام 1991 الذي عقد برعاية موسكو وواشنطن وشكل مقدمة لاتفاقات أوسلو حول الحكم الذاتي الفلسطيني.

هذا وقد أرجىء اجتماع للجنة الرباعية كان مقررا في 25 يناير/كانون الثاني على هامش مؤتمر لدعم لبنان يعقد في العاصمة الفرنسية، إلى فبراير/شباط وفي مكان آخر غير العاصمة الفرنسية على الأرجح، طبقا لما أعلنت عنه الأمم المتحدة، وذلك بسبب تضارب في المواعيد.

وفي باريس، أكدت وزارة الخارجية الفرنسية الجمعة إرجاء المؤتمر إلى تاريخ ومكان يحددان في وقت لاحق.

وقال المتحدث باسم الخارجية جان باتيست ماتيي إن الاجتماع على المستوى الوزاري لن يعقد على هامش المؤتمر حول لبنان كما كان مقررا وسيعقد على الأرجح بعد وقت قصير.

إلا أنه أشار إلى أنه ليس في إمكان فرنسا إعطاء تفاصيل أكثر دقة عن الزمان والمكان اللذين سيتم اختيارهما لعقد هذا الاجتماع.
XS
SM
MD
LG