Accessibility links

logo-print

بوش ومبارك يبحثان هاتفيا جهود دفع عملية السلام في الشرق الأوسط


قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية إن الرئيس بوش والرئيس حسني مبارك بحثا خلال مكالمة هاتفية الجمعة الوضع في الشرق الأوسط وجهود دفع عملية السلام في المنطقة وتحقيق الاستقرار في العراق.
وأضافت الوكالة أن الرئيسين بحثا أيضا الجولة التي ستقوم بها وزيرة ُ الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس في المنطقة اعتبارا من يوم غد السبت.
وقال مصدر رسمي مصري إن مبارك سوف يستقبل رايس في مدينة الأقصر التاريخية في صعيد مصر.
هذا وستغادر رايس واشنطن مساء الجمعة متوجهة إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية في مستهل جولتها التي ستشمل أيضا مصر والأردن والسعودية والكويت، وسوف تتوقف رايس في برلين ولندن قبل عودتها إلى واشنطن في 19 من الشهر الحالي.
ويذكر أن الرئيس بوش كان قد أجرى محادثات هاتفية مع العاهل الأردني الملك عبد الله استعرض معه خلالها الإستراتيجية الأميركية الجديدة في العراق والجهود الأميركية لإحياء المفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين.
على صعيد آخر، أظهرت نتائج استطلاع للرأي العام الأميركي أعلنتها شبكة CBS الجمعة أن 68 في المئة من الأميركيين ما زالوا قلقين من الإستراتيجية التي أعلنها الرئيس بوش بشأن العراق مساء الأربعاء الماضي.
وأشار الاستطلاع إلى أن 37 في المئة فقط من الأميركيين أيدوا تلك الإستراتيجية في حين أعرب 75 في المئة عن اعتقادهم بأن على الرئيس بوش أن يحصل على موافقة الكونغرس قبل إرسال قوات إضافية إلى العراق.
XS
SM
MD
LG