Accessibility links

القوة الدولية ايساف تعلن عن مقتل أحد جنودها في اشتباك مع مسلحين في جنوب أفغانستان


ذكرت القوة الدولية للمساعدة على إحلال الأمن في أفغانستان-ايساف التابعة لحلف شمال الاطلسي ان احد عناصرها قتل صباح السبت في اشتباك مع مسلحين في جنوب افغانستان.

ويعد هذا أول جندي أجنبي يقتل في أفغانستان هذا العام، وكان نحو 170 جنديا أجنبيا قتلوا عام 2006 الذي يعتبر الأكثر دموية في التمرد الذي يقوده مقاتلو طالبان منذ الإطاحة بحركتهم في أواخر عام 2002.

وقتل الجندي عندما فتح متمردون النار على قوات ايساف التي استدعت المساندة الجوية وردت على نيران المتمردين، ولم يكشف بيان ايساف عن مزيد من التفاصيل.

ولا تكشف قوات ايساف عادة عن جنسيات القتلى وتترك ذلك لدولهم، كما قررت ايساف عدم الكشف عن الولاية التي يقتل فيها الجنود لأن ذلك قد يدل على جنسياتهم، حسب متحدث باسم القوة الدولية للمساعدة على إحلال الأمن في أفغانستان.

ومن بين القوات المتمركزة في جنوب أفغانستان جنود بريطانيون في ولاية هلمند وكنديون في قندهار وهولنديون في أوروزغان. كما ينتشر في المنطقة جنود أستراليون ودنماركيون وأميركيون وغيرهم.

وينتشر أكثر من 33 ألفا من جنود ايساف في أفغانستان يتمركز نحو ثلثهم في الجنوب الذي كان معقلا لحركة طالبان ويشهد معظم أعمال العنف المرتبطة بالتمرد.
XS
SM
MD
LG