Accessibility links

البرلمان الصومالي يعلن حالة الطوارئ في البلاد لمدة ثلاثة أشهر


أعلن البرلمان الصومالي حالة الطواريء لمدة ثلاثة أشهر وسط مخاوف من العودة الى أعمال العنف القبلية، بعد أسابيع من القتال الذي أطاح بالإسلاميين.

وصوت أعضاء البرلمان في مقر الحكومة المؤقتة في بيدوا بموافقة 154 عضوا، مقابل اعتراض صوتيْن للتصديق على خطة رئيس الوزراء الصومالي "علي محمد جيدي".

من جهته دعا الرئيس "عبد الله يوسف" وجهاء القبائل وقادة الميليشيات لضم الميليشيا للجيش الجديد، فيما تعهد بعض الإسلاميين الفارين بمواصلة القتال.
XS
SM
MD
LG