Accessibility links

رايس تدعو للعودة إلى خارطة الطريق والأردن يشدد على أهمية تفعيلها


قال العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني خلال استقباله وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس الأحد إن عدم اتخاذ خطوات محددة لتفعيل خطة خارطة الطريق في المستقبل القريب لن يؤدي إلا الى اتساع دائرة العنف في المنطقة.
كما أوضحت رايس الاحد إن تجاوز أي مرحلة من مراحل خارطة الطريق لن يكون مفيدا.
وأضافت في حديث للقناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي أنه ينبغي إستخدام خارطة الطريق كإطار للوصول الى دولة فلسطينية.
وأكدت التزام واشنطن بقيام دولة فلسطينية إلى جانب اسرائيل. وأضافت أن الحكومة الاميركية ستعمل مع جميع الجهات المعنية بالسلام لإعادة الجانبيْن الفلسطيني والاسرائيلي لطاولة المفاوضات.
وكانت رايس ترد على سؤال عن اقتراح إسرائيلي ورد نهاية ديسمبر/كانون الأول على لسان وزيرة الخارجية الاسرائيلية تسيبي ليفني ويقضي بإنشاء دولة إسرائيلية بحدود مؤقتة في انتظار التوصل إلى حل شامل.
ولكن الرئيس الفلسطيني محمود عباس رفض القبول بتلك الفكرة.

وقد نقل بيان صادر عن الديوان الملكي الأردني دعوته الولايات المتحدة للدفع بقوة نحو إطلاق المفاوضات بين الجانبيْن الفلسطيني والاسرائيلي وصولا إلى إقامة دولة فلسطينية مستقلة وقابلة للحياة تُحقق تطلعات الشعب الفلسطيني في التحرر والاستقلال وتعيش بأمان إلى جانب اسرائيل.
وأشار إلى أن ايجاد حل عادل ودائم للقضية الفلسطينية بناء على قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية سيكون المفتاح لإيجاد إطار يُعالج جوانب الصراع العربي الإسرائيلي على جميع الجبهات.
مراسل "راديو سوا" محمود الزواوي والتفاصيل من العاصمة الأردنية:
XS
SM
MD
LG