Accessibility links

logo-print

بري: لبنان أشبه بقنبلة موقوته قد تنفجر في أي لحظة ما لم يتم التوصل إلى تسوية سياسية


قال رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري إن لبنان أشبه بقنبلة موقوتة قد تنفجر في أي لحظة اذا لم تحل سريعا الأزمة السياسية بين المعارضة والحكومة بقيادة حزب الله.
وأشار بري الحليف الوثيق لسوريا وحزب الله في تعليقات نشرت الاثنين إلى أن حملة المعارضة الاحتجاجية لإسقاط رئيس الوزراء فؤاد السنيورة قد تخرج عن السيطرة إذا لم يتم التوصل إلى حل قبل نهاية الشهر.

وصرح بري لصحيفة السفير بقوله: "أنا خائف فعلا وفي منتهى القلق... أنا اشعر بخطر جسيم يحدق بالبلد ويهدد مصيره ولا يمكن التغاضي عنه".

وأضاف قائلا: "إن أولى الأولويات يتمثل في محاولة دفع هذا الخطر وسأستمر في دق ناقوس الخطر وأنبه أنه يجب أن نصل إلى حل في أقصى سرعة ممكنة وقبل نهاية الشهر الجاري، البلد أشبه بقنبلة موقوتة معدة للتفجير وانفجارها سيؤدي الى كارثة."

ويخيم محتجون مؤيدون للمعارضة خارج مكاتب السنيورة في وسط بيروت منذ الأول من ديسمبر/ كانون الأول في محاولة لإجباره على منح المعارضة تمثيلا حاسما في حكومة وحدة وطنية أو الدعوة إلى انتخابات برلمانية مبكرة.

وقالت وكالة أنباء رويترز إن السنيورة المدعوم من الولايات المتحدة وفرنسا والمملكة العربية السعودية رفض مطالب المعارضة في حين فشلت وساطة أمين عام الجامعة العربية عمرو موسى في إيجاد تسوية.

وتعهدت المعارضة التي تتضمن جماعات حزب الله وحركة أمل ومجموعة يقودها ميشال عون بتصعيد احتجاجات الشارع بالتزامن مع انعقاد مؤتمر دولي لمساعدة لبنان في باريس في 25 يناير/ كانون الثاني الجاري.

وانتقدت المعارضة برنامج الإصلاح الذي ستعرضه الحكومة في المؤتمر والذي يتضمن زيادات للضرائب وخططا للخصخصة.

ودعت بعض رموز المعارضة إلى تصعيد احتجاجي كبير لشل البلد عن طريق سد جميع الطرق الرئيسية والقيام بمسيرات إلى المباني والمؤسسات الحكومية.

ويتخوف العديد من أن يؤدي هذا إلى صدامات في الشوارع بين مؤيدي الحكومة وأنصار المعارضة.
XS
SM
MD
LG