Accessibility links

logo-print

الفيضي يدعو إلى انسحاب القوات الأميركية والسماح للمسلحين السنة باجتثاث الميليشيات


قال الناطق الرسمي باسم هيئة علماء المسلمين الشيخ محمد بشار الفيضي إن السنة سينتصرون في الحرب الأهلية في حال وقوعها، معربا عن ترحيبه بانسحاب أميركي تدريجي يسمح للمسلحين السنة باجتثاث الميليشيات الشيعية والجماعات السياسية المرتبطة بايران، على حد قوله.

ودعا الفيضي في حديث مع صحيفة لوس انجلوس تايمز الولايات المتحدة إلى حل الحكومة العراقية المنتخبة وأجهزة الأمن وإلغاء الدستور الذي صوت عليه العراقيون في استفتاء عام، وإعادة الجيش السابق وتغيير السياسة الأميركية لإرضاء السنة بدلا من الشيعة، وقال: "أعيدوا للسنة مكانهم في العراق."

وأضاف الفيضي: "اننا سنعمل على إنهاء الحرب الأهلية وفرض الأمن والنظام في غضون ثلاثة إلى أربعة أشهر ليعود الهدوء وهو أفضل بكثير من العيش لأربع سنوات في ظل الأميركيين والإيرانيين."

هذا وقد أدان الفيضي قرار الرئيس جورج بوش إرسال قوات أميركية إضافية للعراق، ووصف القرار بأنه مغامرة جديدة تضر بالأميركيين وتنزع ثقة العراقيين بالأميركيين.

ورأى الفيضي أن خطة الرئيس بوش بإرسال قوات إضافية الى العراق أشعلت من جديد مشاعر العرب السنة وشجعت متطوعيهم على الانخراط في صفوف خلايا التمرد المسلح، لافتا الى أنها زادت من حدة الغضب الشعبي في العراق.

وأضاف أن العراق بلد يحترق وإن بوش يصب زيتا على الحريق بدلا من إطفائه.

XS
SM
MD
LG