Accessibility links

أوكسفام تحذر من تدهور الأوضاع في جنوب السودان


أعربت منظمة أوكسفام للإغاثة الدولية عن خشيتها من تدهور الأوضاع في جنوب السودان بسبب عدم الاستقرار الذي يسود المنطقة لاسيما في ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان حيث دأبت قوات حكومة الخرطوم على قتال المجموعات المتمردة هناك.

وقالت جوانا تريفور مستشارة المنظمة للشؤون الإنسانية إن التقديرات تشير إلى أن أوضاع السكان في أجزاء من هاتين الولايتين ستصل إلى حد الطوارئ، وهي المرحلة الرابعة التي تصل إلى ما دون حد المجاعة.

وأضافت أن ذلك يرجع إلى عدم التمكن من الزراعة وحصاد المحاصيل في أعقاب موسم الأمطار بسبب الاشتباكات وعدم الاستقرار.

في هذه الأثناء، توقعت بعض منظمات الإغاثة أن يبلغ الوضع في المنطقة حد المجاعة في مارس/آذار المقبل.

وإلى جانب أزمة الغذاء، دفع القتال الدائر في المنطقة إلى فرار العديد من اللاجئين إلى مخيمات في دولة الجنوب.

وقالت منظمة أوكسفام إنها تمكنت حتى الآن من توصيل الخدمات إلى تلك المخيمات، إلا أن استمرار العنف يهدد تلك الجهود.

وفي هذا الإطار أعربت تريفور عن اعتقادها بأن "الأمن سيكون أحد الشواغل التي تعوق المضي قدما، ولهذا طلبنا من المجتمع الدولي والإتحاد الأفريقي العمل على وقف الأعمال العسكرية وضمان وقف القتال ليتلقى السكان المساعدات".

XS
SM
MD
LG