Accessibility links

logo-print

الهاشمي يؤكد أنه فوجئ بإعدام التكريتي والبندر


أكد نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي أنه فوجئ بإعدام الأخ غير الشقيق لصدام حسين برزان التكريتي والرئيس السابق للمحكمة الثورية عواد البندر اللذين شنقا حتى الموت صباح الإثنين في بغداد.

وقال الهاشمي الذي يقوم بزيارة إلى لندن حيث التقى رئيس الوزراء البريطاني توني بلير، للقناة الرابعة التلفزيونية، إنه فوجئ بتنفيذ الإعدام على رغم توجيه مجلس الرئاسة نداء طلب فيه إرجاءه.
وأشار الهاشمي أحد الأعضاء الثلاثة الذين يشكلون مجلس الرئاسة العراقية إلى أنه لم تتم استشارة المجلس وأن الحكومة نفذت الإعدام من دون التشاور المسبق على حد ما أعلن.

وأوضح الهاشمي انه لا يريد الدفاع عن التكريتي والبندر، إلا انه لم يقدر في الواقع محاكمتهما ولا طريقة إعدامهما

وفي شان عراقي آخر، قال الهاشمي إن القوات البريطانية قد تنسحب من العراق خلال عام إذا تم تنفيذ خطة اصلاح القوات المسلحة العراقية، معربا عن ثقته بقدرة العراق على تنفيذ هذه المهمة خلال هذه المدة.
واعتبر الهاشمي أن النفوذ الإيراني في العراق عميق واستثنائي، مشيرا إلى وجود أدلة كثيرة تثبت تورط إيران قي العراق.
XS
SM
MD
LG